You are currently viewing أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال

أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال

يعتبر تساقط الشعر من المشاكل التي يمكن أن تسبب متاعب نفسية، فسقوط الشعر في حد ذاته يمكن أن يكون بسبب الحزن والاكتئاب، فيجب معالجة الشعر والذهاب لطبيب نفسي لمنع حدوثه.

دورة نمو الشعر الطبيعي

في أي وقت يكون 10٪ من شعر فروة رأسك في مرحلة الراحة وبعد شهرين إلى ثلاثة أشهر، يتساقط الشعر في مرحلة الراحة وينمو شعر جديد في مكانه ويستمر هذا النمو من حوالي سنتين إلى 6 سنوات، في هذه المرحلة تنمو كل شعرة 1 سم في الشهر.

لذلك، فإن تساقط القليل من الشعر يوميًا -حوالى 100 شعرة- أمر طبيعي كجزء من هذه الدورة، لكن بعض الأشخاص يعانون من تساقط الشعر المفرط، والذي يمكن أن يحدث عند الأطفال والرجال والنساء.

لسقوط الشعر أسباب كثيرة، منها الوراثي والهرموني والعصبي وتعاطي المخدرات والأمراض الباطنية والجلدية والجراحة والحمل، وسوف نعرض بعض هذه الأسباب فيما يلي:

صلع الرأس

هو نوع من سقوط الشعر في منطقة الجبهة أو يبدأ من الجبهة ويتقدم إلى منتصف الرأس، أحيانًا يبدأ هذا التساقط من منتصف الرأس، ويكثر هذا النوع في الرجال.

سوء التغذية

هو أحد أسباب تساقط الشعر، سواء كان ذلك في شكل عدم كفاية الحصول على الغذاء أو بسبب اتباع حمية لانقاص الوزن، واللذان يتسببان في نقص العديد من الفيتامينات والمعادن المهمة لنمو الشعر والحفاظ عليه.

سن المراهقة

السبب الأكثر شيوعًا للشعر الخفيف عند النساء في الفترة من سن المراهقة إلى منتصف العمر هو نقص الحديد، والذي يمكن القضاء عليه عن طريق تناول الأطعمة التي تحتوي على الحديد أو أقراص الحديد.

التوتر والاكتئاب

يمكن أن يكون الإجهاد (التوتر) والحزن والاكتئاب أهم أسباب تساقط الشعر، على سبيل المثال، “الإجهاد الناتج عن الامتحانات أو الاكتئاب لدى الشباب” وهو أمر شائع اليوم.

الأدوية

لا تسبب الأدوية بوجه عام مشكلات الشعر، فدواء معين لا يسبب تساقط الشعر عند جميع الناس، يصبح بعض الأشخاص أكثر حساسية تجاه دواء معين، والذي يعتمد على نظام الجسم الداخلي.

يسبب استخدام مضادات الذهان وحبوب منع الحمل وأدوية القلب في كثير من الناس هذه المضاعفات.

العلاج الكيميائي

بالطبع هناك أدوية تسبب تساقط الشعر عند معظم الناس، من هذه المجموعة من الأدوية يمكن تسمية الأدوية التي تستخدم كعلاج كيميائي، لعلاج الأورام.

الحمل والرضاعة

الحمل بحد ذاته ليس سبباً في تساقط الشعر، ولكن زيادة استهلاك الفيتامينات والمعادن أثناء الحمل بواسطة الجنين، مع عدم التغذية الجيدة قد يؤدي إلى تساقط الشعر أثناء الرضاعة.

الأمراض الداخلية والجلدية

بعض الأمراض الداخلية والجلدية يمكن أن تسبب مشاكل بالشعر، على سبيل المثال، تسبب الحمى الشديدة سقوط الشعر بعد حوالي 3 أشهر.

يمكن للأشخاص الذين يعانون من مرض جلدي موضعي في فروة الرأس أو لديهم مجموعة واسعة من الاضطرابات الجلدية أن يسقط شعرهم، مثل الذئبة والجرب والصدفية والأمراض المتقرحة وما إلى ذلك.

ختامًا: يجب معرفة الطبيب بأسباب سقوط الشعر وفحص حالة المريض بعناية، حتى يكون التشخيص صحيحا وتقديم العلاج المناسب للمريض، فقد تكون أسباب تساقط الشعر نفسية، في هذه الحالة يطلب الطبيب من المريض أن يذهب إلى طبيب نفسي ليعالج الحالة النفسية أولا.

اترك تعليقاً

ثلاثة × 4 =

د/ أمين الخولي

دكتور في الصيدلة الاكلينيكية ومدير صيدلية هبة مبروك شعبان